غارات وطنية ليبية للدفاع عن الموانيء النفطية

غارات وطنية ليبية للدفاع عن الموانيء النفطية

كتب لزهر دخان
شهد اليوم السبت 16 حزيران يونيو2018م عودة الإقتتال إلى ليبيا . وقاد الخطة العسكرية المتمثلة في غارات جوية شنت في منطقة الهلال النفطي.قائد الجيش الوطني في ليبيا المُشير خليفة حفتر. الذي أكد على أن قواته شنت غارات جوية ضد جماعات مسلحة . وقال أن هذه الجماعات حاولت السيطرة على حقول نفطية في شرق البلاد.
الجماعات المسلحة التي طارت ضدها لردعها طائرات حفترية . كانت قد تحرشت بميناء رأس لانوف . وكذلك ميناء السدرة .وهي موانيء ليبية نفطية تقع في منطقة الهلال النفطي .التي شهدت أعمال عنف مشابهة بين عامي 2016 و2017. أدت إلى إرتفاع قياسي في أسعار النفط .
وكانت الجماعات المسلحة الإرهابية المعتدية على الموانيء في ليبيا قد تلقت الضربة الجوية. أثناء سعيها إلى تعزيز تواجدها حول المنشأتان الهامتان. .
وتستعد القوات الليبية حالياً لتوسيع عملياتها ضد الجماعات غير الشرعية. وفي عملية الجيش الليبي القادمة التي ستكون بإسم الرمال المتحركة . و تشمل الهلال النفطي وجبال الهروج ومناطق أخرى . سيشارك 5 آلاف جندي مع سلاح الجو . وتوصف هذه العملية بكونها الأكبر منذ انطلاق عملية الكرامة.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏جلوس‏‏‏

 

 

 

مقالات ذات صله