قبل العيد.. 8 نصائح لحماية نفسك من الإصابة بأمراض خطيرة عن طريق أدوات الكوافير والحلاق

قبل العيد.. 8 نصائح لحماية نفسك من الإصابة بأمراض خطيرة عن طريق أدوات الكوافير والحلاق

كتبت- داليا صلاح

يقضي العديد من الرجال والنساء ساعات طويلة داخل صالونات التجميل والحلاقة خلال هذه الأيام، استعدادًا لعيد الأضحى المبارك الذي يفصلنا عنه فقط أيام قليلة، وبالرغم من أن هذه العادات من مظاهر الاحتقال بالعيد واستقباله إلا أن العديد يتجاهلون الأمراض الخطيرة التي من الممكن أن تنتقل من شخص لأخر عن طريق الأدوات التي تستخدم في هذه الأماكن، والتي يعد أبرزها أمراض الكبد.

نصائح لزيارة آمنة لصالونات الحلاقة والكوافيرات

ونشرت وزارة الصحة والسكان منشورًا عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي «فيس بوك»، يوضح بعض النصائح لزيارة آمنة لصالونات الحلاقة والكوافير للحماية من الإصابة بأمراض الكبد، والتي جاءت كالآتي:

– حظر استخدام الأدوات الحادة مثل المقص والملقاط وغيرهما لأكثر من سيدة.

– استخدام شفرة الحلاقة مرة واحدة فقط.

– استبدال فوط مسح الوجه بأخرى وحيدة الاستخدام أو بمناديل ورقية.

– غسل الأيدي جيدًا بالماء والصابون قبل التعامل مع الأدوات أو المواطنين.

– ارتداء جوانتي مطاطي، ويحظر ارتداء نفس الجوانتي أكثر من مرة.

– استخدام المريلة البلاستيكية والتخلص منها بعد الاستعمال.

– استخدام الكلور لتنظيف الأسطح الملوثة لتجنب نقل العدوى.

– التخلص من الأدوات الحادة الخاصة بالحلاقة أو التجميل في صندوق الأمان.

خطة التأمين الطبي لاحتفالات عيد الأضحى المبارك

من جانبه، أعلن الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، القائم بأعمال وزير الصحة والسكان، خطة التأمين الطبي خلال احتفالات عيد الأضحى المبارك، بجميع محافظات الجمهورية، وذلك في إطار حرص الوزارة على صحة وسلامة المواطنين.

وأكد الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، على أن الخطة تتضمن الدفع بـ 2119 سيارة إسعاف مجهزة على الطرق والمحاور السريعة والميادين بكافة المحافظات، والأماكن التي تشهد تجمعات المواطنين، بالإضافة إلى الدفع بـ 11 لانش إسعاف نهري، مع الحرص على ضرورة تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية بأماكن الزحام والتجمعات أثناء أداء صلاة العيد.

وأضاف «عبدالغفار» أن الخطة تشمل الدفع بفرق الانتشار السريع من أطباء الرعاية العاجلة والحرجة، وأطقم التمريض بكافة مديريات الشؤون الصحية، لتقديم الدعم الطبي في حالة الطوارئ، بجانب التأكد من توافر مخزون استراتيجي من الأدوية، والمستزمات الطبية، وأكياس الدم بجميع الفصائل ومشتقاته في المراكز الإقليمية لنقل الدم بكل المحافظات، حيث يبلغ مخزون أكياس الدم خلال أيام العيد 21741 كيس دم من كافة الفصائل، و143 ألف 954 كيس بلازما مع الدفع بسيارات التبرع بالدم.

مقالات ذات صله