اقتحام شاب لمدينة الإنتاج الإعلامي ومقتله بعد إصابة ضابط وأمين شرطة..

اقتحام شاب لمدينة الإنتاج الإعلامي ومقتله بعد إصابة ضابط وأمين شرطة..

كتب حماده جمعه

أثار اقتحام شاب لمدينة الإنتاج الإعلامي بمدينة 6 أكتوبر، بمحافظة الجيزة، اليوم الأربعاء، اهتمام كل من تابع الحادث، خاصة بسبب غرابة الحادث، وطريقة ارتكابه، وتهديد الشاب لرجال الشرطة المعينين لتأمين مبنى المدينة بالسلاح، وتسببه في إصابة ضابط وأمين شرطة، ما دفع رجال الشرطة لإطلاق النار عليه، ليلقى مصرعه.

شهود عيان قالوا إن الشاب تسلل لمبنى مديرة الإنتاج الإعلامي صباح اليوم الأربعاء، من خلال تسلق السور الخاص بالمبنى من الجهة الخلفية، ثم خلع ملابسه، ودهن جسده بسائل أخضر اللون، وصعد إلى سطح أحد المباني.

وأضاف شهود العيان، أن رجال الشرطة المعينين لتأمين مدينة الإنتاج الإعلامي رصدوا الشاب من خلال كاميرات المراقبة، واقتربوا منه ليفاجئوا بإشهاره سلاحًا أبيض عبارة عن “سنجة”، ولوح بها، مرددًا بعض الكلمات غير المفهومة، فحاولوا تهدئته والسيطرة عليه، إلا أنه تسبب في إصابة ضابط وأمين شرطة، ما دفع رجال الشرطة لإطلاق النار عليه، ليلقى مصرعه.
التحريات الأولية لرجال المباحث، كشفت عن أن الشاب يقيم بمحافظة البحيرة، وتشير طريقة حديثه قبل مصرعه، إلى أنه يعاني من مرض نفسى، فتم إخطار النيابة التي انتقلت لمناظرة الجثة، ومعاينة مسرح الحادث، وقررت تشريحها وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وتم استدعاء سيارة إسعاف لنقل الجثة إلى المشرحة تنفيذًا لقرار النيابة العامة.
خبراء المعمل الجنائي تم استدعاؤهم، لإجراء معاينة لمكان الحادث، فتحفظوا على عينة من دماء الشاب المتوفى، كما تم التحفظ على فوارغ طلقات نارية، بالإضافة إلى رفع البصمات عن السلاح الأبيض الذى كان بحوزة شاب، تمهيدا لإعداد تقرير لتقديمه للنيابة العامة التى تتولى التحقيق.
من جانبهم يجرى رجال المباحث، بمديرية أمن الجيزة، بإشراف اللواء محمود السبيلى مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، تحريات للتوصل لأسرة المتهم، تمهيدًا لاستدعائهم، وسؤالهم حول كونه يعانى من مرض نفسى من عدمه، بالإضافة إلى مناقشتهم حول الدافع وراء ارتكابه الواقعة.
كما يستمع رجال المباحث لأقوال أفراد القوة الأمنية المعينين خدمة لتأمين مدينة الإنتاج الإعلامي، لبيان كيفية دخوله، وكشف ملابسات الواقعة، بداية من إشهاره السلاح حتى مقتله، بالإضافة إلى فحص كاميرات المراقبة، والاستماع لأقوال الضابط وأمين الشرطة المصابين على يد المتهم

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏أشخاص يقفون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏وقوف‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏وقوف‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏أشخاص يقفون‏‏‏

مقالات ذات صله