الأنـــــوار الـــــيــوم تكشف أهمال “مكتب بريد الفيوم الرئيسى” وتقدم بلاغ عاجل لرئيس الهيئة القومية للبريد المصري

الأنـــــوار الـــــيــوم تكشف أهمال “مكتب بريد الفيوم الرئيسى”  وتقدم بلاغ عاجل لرئيس الهيئة القومية للبريد المصري

تحقيق حماده جمعه 

 

 

 

 

إذا اسند الامر الي غير أهله فإنتظر الساعة وإصنع المعروف في أهلة وغير أهلة فإن لم يصادف المعروف أهلة فأنت أهلة ونحن أهل لتحمل أمانة الكلمة وتوصيلها لأهلها فما يحدث بمكتب بريد الفيوم الرئيسي لا يمكن أن يصدقة عقل أو كل من ألقي إلية السمع وهو شهيد علي ما يحدث بالبريد فقد ضاقت الارض بما رحبت من تدهور البريد الفيومي في عهد “أ.رمضان”  ونحن لا نتحدث من فراغ ولا نتجني علي أحد ولا توجد لنا مصلحة شخصية مع أحد فمصلحة المواطن الفيومي هي هدفنا ومطمحنا وتوصيل رسالتنا للمسؤلين هي أملنا وإن لم يستجب المسؤل فالله هو ملاذنا
فقد قمنا بالتجول بمكتب البريد الرئيسي ووجدنا جميع التكييفات معطلة بشكل كامل ناهيك عن إزدحام المكتب بعدد من كبار السن وذوي الإحتياجات الخاصة والارامل الذين هم في أمس الحاجه إلي الهواء النقي وقد رصدنا حجم المعاناة التي يعانيها هؤلاء جراء تعطل التكييفات بشكل كامل وكذلك التكييفات الخاصة بموظفي المكتب وليس العملاء وحدهم الذين يعانون من تعطل التكييفات وقد إمتدت هذه الظاهرة أيضا لمكتب توفير الفيوم حيث توجد هناك سبعة أجهزة تكييف معطلة لا تعمل وتتنوع هذه التكييفات ما بين ٣ حصان إلي ٢.٢٥ حصان بالإضافة إلي أن الصالة لا تتسع جميع خدمات المكتب وكذلك المراوح لا تجدي نفعا إضافة إلي خلو العديد من الشبابيك من الموظفين وهذا يدل علي نقص القوي العاملة بالمكتب لذلك تطالب وكالة الانوار اليوم السيد الفاضل رئيس الهيئة القومية للبريد المصري بالتدخل السريع للتحقيق في هذه الوقائع وتطالب الوكالة بضرورة تزويد مكتب توفير الفيوم ببعض الموظفين لإنجاز العمل للعملاء وإنهاء خدمة العميل في أقل وقت ممكن والعمل سريعا علي إصلاح وصيانة أجهزة التكييف المعطلة منذ أكثر من ثلاثة أشهر وذلك رحمة ورأفة بالعملاء وحرصا علي العملاء من تصفية حساباتهم ماليا وإداريا بالمكتب وعدم التعامل معهم
وتطالب وكالة الانوار اليوم بضرورة دراسة “بعض المشاكل المالية” التي تمت في عهد مدير عام البريد الحالي وإيجاد الحلول لها حتي نحد ونقلل من هذه الظاهرة التي أصبحت عادة سنوية ببريد الفيوم وذلك للقضاء عليها وحتي يتعامل عميل البريد في جو يسودة الإطمئان والأمان علي رصيده

وتري الوكالة أن تكرار مثل هذه المشاكل بالبريد الفيومي راجع الي ان جهاز التفتيش بإدارة البريد في الوقت الحالي يختلف عن السابق فجهاز التفتيش الحالي أصبح محلك سر ولا يعمل فقد كتب علية الموت قبل الميلاد
لذا تتقدم الوكالة الى السيد رئيس الهيئة القومية للبريد المصري ببلاغ لضرورة التدخل لتغيير جهاز التفتيش بإدارة البريد الفيومي نظرا لعدم كفائتة وتقاعسة عن أداء الواجب الوظيفي المنوط بة وليس أدل علي ذلك من تكرار الاختلاسات بالبريد الفيومي دون أن يحرك جهاز التفتيش ساكناً

مقالات ذات صله