لوحة كلامية عن طيف شمس !!

لوحة كلامية عن طيف شمس !!

بقلم / إسلام محمد السيد

فى طريق اللاعودة أقف وحدى حائراً ..
أبحث عمن لا وجود له …
أنظر فى عيونهم متوسلاً تعاطفاً لا طاقة لهم به …
أساءل نفسى فى كل حين و ما من أحد يحيرها جواباً :
’’في مكان ما هم يبحثون عني أنا … لا يجدونى لأننى لست هناك و لن أكون هناك .. أحاول الوصول إليهم و لكننى أخطأ الطريق دوماً … ألم يحن الوقت بعد لنلتقى ؟؟!! ”
الحقيقة صعبة أحياناً .. بل دائماً …. لما لا يكون الصمت حلاً فحسب .. لكن هى المبادىء.. لا تتجزأ !!
تلك الخصلة الذهبية فوق جبينه هل تكون حقاً خيطاً من الشمس ضل الطريق ؟؟!!
هل باتت الأيام تباغتنا ؟؟ لماذا صرنا أسرى للوقت بهذا الشكل المزرى !! أشعر أن هذه الأرقام تسخر منى … لن أكتب تاريخ اليوم ..
فستان قصير مزركش بالورود الحمراء … هذا الفستان لرفيقتى في الحضانة … بحق الله من الذى وضعه خرقة لأنبوبة البوتجاز ؟؟!!
امرأة شمطاء تقف بجانبى فى أقصى قاعة الزفاف تضحك بشدة و تقول لي هامسة : ( المخدة متشيلش اتنين حلوين !! )
يقفون حوله بوقار .. يسأله أحدهم : (هل انتهى الدرس يا مُولانا ؟؟ ) يرد بخشوع الساجدين : ( كلما اتسعت الرؤية ضاقت العبارة!!) .
يقلب صفحات الكتاب السوداء تماماً فى غضب … ( لقد خدعنى البائع !!) .. تباغته عبارة في آخر صفحة :
( إنه كتاب أعمالك … لما تلقى اللوم على البائع؟؟)
نحن من يصنع المعجزات .. أم أن المعجزات هي التى تصنعنا ؟؟
آه .. لقد جف الحبر !!

مقالات ذات صله