بعد القضاء على داعش ترامب:الولايات المتحدة خارج سوريا قريباً

بعد القضاء على داعش ترامب:الولايات المتحدة خارج سوريا قريباً

كتب لزهر دخان
منذ بدأت أيام العالم بنكهة ترامب والعالم يكتب ولا يكاد ينتهي من ما قاله وما سيقوله وما لن يقله الرئيس الأمريكي دونالد ترامب . وفي أخر الأنباء بتاريخ اليوم التاسع والعشرون من مارس أذار 2018 م غادر ترامب سوريا . ترى ماذا حدث كي ينسحب منها في خطاب ألقاه اليوم الخميس من ولاية أوهايو . عندما قال أن بلاده ستنسحب قريبا من سوريا “وتترك الآخرين يهتمون بالأمر” وما الأمر غير ذاك الموجه إلى كل من له علاقة بالقضية ويمكنه الإنخراط كمأمور أو مأجور من أجل تقسيم الجمهورية العربية السورية . ورغم أن أمريكا تناقضت كثيراً في رعاية مصالحها في سوريا إستطاع الرئيس ترامب إيجاد حل للمشكلة .
ليست كباقي الخطوات وستكون كما كانت مفاجئة ستكون الحل الذي تستعيد به الولايات المتحدة توازنها أمام المعسكر الشرقي. الذي سعى إلى جرها للحرب في سوريا والعراق وأفغانستان وبحر الصين الجنوبي وشبه الجزيرة الكورية وكذلك في ليبيا وباكستان .وإستدراكاً للوضع وهروبا من الحرب قال ترامب( نحن هناك لسبب واحد وهو والتخلص من داعش . والعودة إلى المنزل ) وربما يكون داعش بعد هذه الكلمات أقوى من السابق كي يشغل الأمركيين عن خطة الرحيل عن سوريا . وينسي ترامب في باقي كلمات خطابه التي جاء فيها( نحن لسنا هناك لأي سبب آخر ولقد حققنا هدفنا إلى حد كبير ).
وربما لا يواصل ترامب فتح جبهات للحرب على الحدود مع أمريكا .كالتي ظهرت بسبب مشكلة بناء جدار فصل سيادي بين الولايات المتحدة والمكسيك. وفرض دفع تكلفته المقدرة ب18 مليار دولار على حكومة المكسيك . لآنه أنهى خطابه بالإشارة إلى أن بلاده في حاجة إلى الدفاع على حدودها بعدما تمت هزيمة داعش .وكذلك تريد بلاده التفرغ إلى بناء وإصلاح البنية التحتية المتهالكة .

 

مقالات ذات صله