حملة يا أبناء مصر اتحدوا: قرار “ترامب” يشكل خطراً تجاه عملية السلام

حملة يا أبناء مصر اتحدوا: قرار “ترامب” يشكل خطراً تجاه عملية السلام

كتب: محمد على

 

 

 

قال الدكتور أسامة عبد المنعم خبير التنمية المحلية والمنسق العام لحملة يا أبناء مصر اتحدوا أن قرار الرئيس دونالد ترامب بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل هو قرار غير منطقى ويبين صورة ووجه الولايات المتحدة الأمريكية تجاه العرب , وخاصة أن أمريكا ظهرت بمظهر الوسيط طيلة النزاع العربى الإسرائيلى حتى ولو كانت داعمة لإسرائيل فى الخفاء , فإعلان دعمها لإسرائيل علانية يعتبر تحدى صارخ لكل الدول العربية هدفه إخفاء معالم الحقيقة التاريخية .
وقال الدكتور أسامة عبد المنعم إن القرار هو بمثابة المؤامرة التى لا تقبل التأويل ولا الدبلوماسية وهو قرار جائر , بالرغم من أن هذا القرار لن يغير شيئا فى حياة الفلسطينين والعرب بشكل عام , فكل القرارات الدولية منذ وعد بلفور تصب لصالح إسرائيل وكأنها مؤامرة أبدية على هذا الشعب المكلوم .
وأشار عبد المنعم أن هذا القرار الباطل لا ينم إلا عن عقل متحجر يقف عند نقطة واحدة , ولهذا يجب بذل جهود مشتركة من الدول العرية للتعامل مع تداعيات هذ القرار ومواجهة أي تصرف يقضي على تطلعات الشعب الفلسطيني إزاء دولته المستقلة وعاصمتها القدس .
وأضاف عبد المنعم أن هذا القرار يعتبر تجاوزاً لكل الخطوط الحمراء كما أنه يشكل خطراً تجاه عملية السلام وأخشى أن تنطلق موجة جديدة من العنف فى مختلف دول العالم بسبب هذا القرار الغير منضبط .

مقالات ذات صله

%d مدونون معجبون بهذه: