هيرودوت وأكذوبة مصر هبة النيل

هيرودوت وأكذوبة مصر هبة النيل

كتب محمدعبدالمجيد المصرى
هيرودوت رحالة يونانى توفى فى مدينة كانت تسمى «هاليكارناسوس» التى تقع حاليا فى تركيا باسم «كاريا» وفى تصريحات خاصة لـ«اليوم السابع» قال الدكتور عبدالحليم نور الدين، رئيس اتحاد الأثريين المصريين، إن هيرودوت حاول أن يزيف التاريخ، ومن خلال الأحداث الجارية الأن نستطيع كشف بعض الأخطاء الشائعة للمؤرخ اليونانى
هيرودوت مزور الكلمة عن موضعها فى وصفة مصر هبة النيل حيث أنة لا يعلم من الواهب وهل مصر هبة النيل – أم النيل هبة لمصر من الله فأن رب العزة جل شأنة هو من يأمر الطبيعة كى يشق النهر مجراة من منطقة البحيرات العظمى فى أفريقيا متجهأ الى الشمال نحو مصر فوهب الله النيل لمصر .
هيرودوت المؤرخ التاريخى لم يعلم من وهب وبما وهب ولمن وهب . فقد وهب الله النيل لمصر وليس كما قال هيرودوت مصر هبة النيل وأصبحت مهمة مصر التى وهبها الله النيل فى مهمة رسمية شعبية أمام العالم الحفاظ على النيل الذى وهبة الله لها وقال أن مصر هبة النيل – ظنأ منه أن النيل هو الذى وهب الحياة لمصر وليس الله من وهب الحياة فى النيل ووهب الله النيل لمصر
وقال الكاتب أحمد طاهر أن الحقيقة أن مصر هبة الله وليست هبة النيل.. وهنا نتوقف ردأ علية فأن كانت مصر هبة الله فأن النيل هبة الله فوهب الله النيل لمصر
وتصبح المقولة مصر هبة النيل بعيدة كل البعد عن الصواب لتصبح النيل هبة لمصر وتجتمع جميع عوامل تصحيح المقولة من الكتب الدراسية والمناهج التعليمية

مقالات ذات صله